التسويق في زمن الكورونا

صدر منذ فترة قرار إغلاق المجمعات التجارية في جميع مناطق المملكة، وذلك ضمن الحملة الاحترازية لمحاربة تفشي الفايروس المستجد المسمى بــ   covid-19والمعروف بـ ( كورونا ووهان )

هذا يعيدنا الى قيمة إفتقدتها بعض العلامات التجارية وهي خدمة التسوق الالكتروني، كثيرا ما يتناقل على ألسنة البعض بأن المستهلك يُفضل رؤية السلعة بعينيه ولمسها بيده قبل أن يشتريها وهذا يقلل من رغبته في التسوق الالكتروني، ولكن الإحصائيات تثبت عكس ذلك عبر النقاط التالية:

  • أكثر من 53% من مستخدمي الهواتف الذكية اكتشفوا وجود شركة جديدة أو منتج جديد عند قيامهم بالبحث عنها بإستخدام محركات البحث الرقمية.
  • بحسب موقع ( dimofinf ) أن إدارة منصة سناب شات قد أعلنت بان الفئة التي تحبذ الاطلاع على الإعلانات التجارية في السعودية يصل عددهم إلى 13،650،000 مستخدم.
  • أغلب المستهلكين عندما ينظرون الى منتج معين يبحثون عنه لمعرفة سعره عن طريق الموقع الالكتروني للعلامة التجارية.

و في ظل الظروف الراهنة عندما ننظر الى المجمّعات وقد جفت من رطوبة اقدام الزوار فهذا يعني حتما سقوط مؤلم الى عدد من الشركات والعلامات التجارية، ولذلك كنا دائميّ الحرص على تقديم هذه النصيحة لعملاؤنا ألا وهي ” الاهتمام بالتسويق الرقمي “، قد لا يبدو التسويق الرقمي مهماً في نظر صاحب العلامة التجارية بعد ان يرى نحاجه على ارض الواقع ولكن الآن يبرهن التسويق الرقمي قوته من خلال لجوء المستهلكين بشكل كبير نحوه، قال تقرير صادر عن ” securities times ” إنه بسبب إغلاق أماكن الترفيه العامة في الصين لهذا العام بسبب ازمة الفايروس أصبحت الألعاب ومقاطع الفيديو القصيرة وغيرها من المنتجات عبر الإنترنت الخيار الأول لترفيه للصينيين، مما أدى إلى زيادة في الإعلان عبر الإنترنت للقطاعات، وحسب تقرير لـ ” DW ” فأن كثير من الشركات قد أعلنت ارتفاع أرباحها بعد اجتياح الازمة لعدة مناطق وذلك بسبب الحجر المنزلي الذي فُرض على العديد من المناطق والبلدان مثل منصة ” NETFLIX  ” وشركة ” AMAZON” التي وحسب تقرير لـ ” THE WALL STREET JOURNAL ” بأنها أعلنت عن حاجتها لـ 100،000 موظف بسبب تزايد الاقبال على الموقع الخاص بهم،

A close up of a sign

Description automatically generated

وأيضا موقع “زووم لاتصالات الفيديو” لإعتماد الكثير من الشركات التي فضّلت العمل عن بُعد لموظفيها أيضا الصيدليات الطبية التي تتميز بخدمة التوصيل المنزلي كان لها النصيب من هذا الربح، ومع إقبال الأشهر القادمة التي تُقام فيها العديد من المناسبات مثل شهر رمضان الكريم والأعياد أيضا فأن الكثير اصبح يلجأ الى التسوق من المواقع عبر الانترنت مما ساهم في زيادة معرفة العملاء بهم والتعامل معهم في حال توفر خدمة التوصيل الى المنزل، تماما مثل ما فعلت شركة المواد الغذائية ” بنده ” عندما أصدرت خدمة التوصيل المنزلي ضمن باقات معينه لكل منها سعر خاص ومميز، وكسائر الاحداث التي تحدث فتساعد صاحب المنتج على الترويج اكثر لمنتجه فستجد اليوم الكثير والكثير من الشركات تعلن عن توفر معقمات اليد والكمامات للحماية من انتقال الفايروسات، لماذا ؟ لان هذا ما أصبح غير متوفر في اغلب المحلات التجارية المعنية ببيعه ولا يزال الطلب متزايد عليه ولذلك فأن الطريقة الأمثل للترويج لهذه السلعة نادرة الوجود حاليا هي التسويق الرقمي والاعتماد على التجارة الإلكترونية لجني الأرباح بصورة أكبر من المعتاد، لا نعتبر انها تجارة شريفة في حال استغلالها بصورة غير نزيه ولكننا لا نستطيع نكران أهميتها على المدى البعيد لعلامتك التجارية, أياً كان نوع تجارتك فأنت بالتأكيد في حاجة ماسة للتسويق والتجارة الالكترونية يوما ما،

ولذلك؟ لن تتوانى براين سبيس في المساهمة لتحقيق هذه المعادلة التي تنتهي بالنجاح بصورة دائمه لعملائها.

Open chat
Powered by