بين التسويق والمبيعات

عندما يتعلق الأمر بالتسويق وعالم الأعمال نجد بعض المصطلحات التي قد يظنها البعض تحمل ذات المعنى وذلك لأنها تبدو متشابهةً في بعض الأحيان في الخدمة المرجوة منها، لكنها تختلف أحيانًا اختلافًا جوهريًّا فدعونا نصب جهودنا في شرح الفرق بين التسويق والمبيعات وكذلك أوجه التشابه بين كليهما.

المبيعات:

هي النتائج الرئيسية المرغوبة لأي عملية تجارية أو خدمة ليست مجانية، حيث أن جميع الشركات والقطاعات والمجالات التجارية المختلفة تهدف دوماً لتحقيق أعلى النتائج في مبيعاتها السنوية، المبيعات كمصطلحٍ تعني أي عملية تبادلية بين بائع وعميل ( زبون ) تنتهي بمنح العميل منتجًا أو خدمة والحصول على عائد مادي بعد بيع هذا المنتج.

ومع إزدياد الشركات وتطور الأسواق فهذا يعني ظهور العديد من المنتجات المنافسة والجديدة التي تجذب أنظار المستهلكين في السوق وعليه فإن المنافسة ستصبح أقوى، ولذلك إرتبط إحتياج الزيادة في المبيعات بوضع خطط وإسترتجيات خاصة لزيادة المبيعات وتحسينها.

A picture containing drawing

Description automatically generated

التسويق:

هو عمليات وأنشطة تشمل دراسة وتحليل الأسواق المستهدفة للشركة ثم وضع خطة لإنتاج منتج جديد والنزول به للمستخدمين.

وأهم ما يتعلق بالتسويق هو التأكد من إلمام الناس بالمنتج الجديد وإتاحة الفرصة لهم للإطلاع على مميزاته وما يجعله محط ثقة بالنسبة لهم ليتفوق على المنتجات المنافسة.

المنافسة بين المنتجات تعد من الأسباب الرئيسية لظهور فكرة التسويق، فمع وجود الكثير من المنتجات ضمن نطاق أسواق ضيقة فلابد أن تبتكر الشركات أفكار جذابة وجديدة لشد انتباه العملاء المرغوبين والحرص على نمو حاجة لديهم للمنتج الجديد.

A picture containing drawing

Description automatically generated

الفرق بين التسويق والمبيعات

وضحنا لكم المفاهيم لفكرتي التسويق والمبيعات لكي نتمكن من شرح الفوارق والاختلافات بين الاثنين، ويمكننا أن نستتنج أن هذه الاختلافات الواضحة هي:

  • المبيعات تتمثل في نقل ملكية ( منتج او خدمة )من شخص إلى آخر بمقابل مبلغٍ مالي معروف، أما التسويق فهو تحليل السوق وفهم احتياجات المستخدمين وضمان اهتمامهم التي ستساهم بما يكفي لطرح المنتج الجديد.
  • العلاقة القائمة في المبيعات هي علاقة بين طرفين فقط، في حين تكون علاقة التسويق مع عدة أطراف وجهات.
  • مبدأ البيع المعتمد هو التركيز حول شيء واحد فحسب وهو التأكد من بيع كل ما يتم إنتاجه، أما خطة التسويق فهي تهتم بضمان ترابط جودة ونوع المنتج مع احتياجات العميل والمعايير التي يتوقعها ويريدها.
  • التسويق لا ينتهي بمجرد البيع والشراء وإنما هو استراتيجية طويلة الأمد لها تأثير على المدى الطويل وتحتاج إلى الكثير من الوقت عكس المبيعات.
  • مبدأ المبيعات ينظر إلى القيمة النقدية فقط للبيع والشراء، في حين ينظر التسويق إلى ما يسعد المستخدم ويلبّي احتياجاته.
  • نشاط المبيعات يتم غالبًا من قبل أفراد فقط أو على شكل رقمي ( online )، أما التسويق فهو نشاط يحتاج إلى وسائط ترفيهيه متنوعة وضخمة و عدّة منصات رقمية وحيّة.
  • تركز المبيعات على احتياجات الشركة، التسويق يركز على احتياجات السوق والمستهلكين.
  • في المبيعات يُنظر إلى العميل أو الزبون على أنه المحطة الأخيرة من دورة إنتاج منتج جديد وبيعه، لكن التسويق يتبع نظام معاكس وهو النظر إلى العميل على أنه الحلقة الأولى والأكثر أهمية في العملية.
  • تتمحور المبيعات أحياناً حول إقناع البائع للعميل بشراء المنتج فهي بالتالي تُعد تفاعل فردي محدود، أما التسويق فهو حركة تفاعلية كبيرة من الشركة لكافة الناس من أجل إقناعهم بجودة المنتج وهذا بدوره يحفز المبيعات.

الإرتباط بين المبيعات والتسويق:

إذا أردت فهم الموضوع بشكل أفضل فلا يجب ان تبحث عن الاختلافات بين الاثنين فقط، وذلك لأن البحث عن الاختلافات لوحدها قد يسبب لك المزيد من التشويش حول معنى المصطلحات. فمن الواضح أن هنالك تشابه بين الاثنين ولا يُمكن أن تُنكر هذا التشابه بل على العكس، التسويق والمبيعات نشاطان متشابهان ومختلفان بنفس الوقت.

التشابه بين التسويق والمبيعات ليس معقدًا كما يروج له، هو مجرد إدراك أنه لا يمكن لمبادئ المبيعات أن تتواجد لوحدها دون التسويق خصوصًا في عصرنا الرقمي.

كن على يقين بأن التسويق يصب دائماً في مصلحة المبيعات وذلك لأن التسويق هو جوهر أي عمل تجاري كما ذكرنا، وبالتالي هنالك ترابط وليس تشابه فحسب.

Open chat
Powered by